الثلاثاء، 8 سبتمبر، 2009

طرق العلاج النهائي من التدخين واضراره

مما لاشك فيه ان التدخين عاده سيئه للغايه وتمتد أضرارة لتشمل الصحة والمال هذا بجانب الاضرار المادية والرائحة الكريهة للمدخن وتعتبر أحدى طرق الموت البطئ

ومما لا شك فيه ايضا ان التدخين حرام بفتوى العلماء لانها من المهلكات للصحة والمال فكل اقتراب من اسباب الهلاك حرام شرعا

وهذه طريقة ميسرة للتخلص من التدخين باذن الله جزى الله خيرا صاحب هذا الموضوع الاصل

الطريقة الأولى:كيف تترك التدخين فى خمسة أيام

اليوم الأول :

- يردد المدخن لنفسه وبرغبة قوية انه لن يدخن على الإطلاق ثم يبدأ يومه بشرب كوبين من الماء بعدها يتنفس تنفساً عميقاً و في كل مرة يعد من 1 إلي 5 ثم يركع (ركوع الصلاة ) ويخرج النفس من الفم ثم يكح 3 مرات مع رفع الحجاب الحاجز في كل مرة مما يؤدى إلى رفع كفاءة الرئة.

- الحصول على دش فاتر أو ماء بارد في الصباح الباكر لمدة ثلاث دقائق مع تدليك الجهة اليسرى من الصدر والذراع الأيسر بفوطة مبللة بالماء حتى يحمر الجلد وذلك لتنقية الدم من النكوتين .

- بعد ذلك يمارس رياضة المشي لمسافة 500 متر .

- المواظبة على شرب الماء بحيث لا يقل عن لترين مع تناول عصير البرتقال والليمون .

- بعد الظهر يحصل على دش مرة أخرى مع التدليك.

- قبل النوم يقوم يومه بشرب كوبين من الماء بعدها يتنفس تنفساً عميقاً و في كل مرة يعد من 1 إلى 5 ثم يركع (ركوع الصلاة ) ويخرج النفس من الفم ثم يكح 3 مرات مع رفع الحجاب الحاجز في كل مرة ويحصل على دش للمرة الثالثة مع نفس التدليك .

اليوم الثاني :

- يكرر ما سبق مع تغيير منطقة التدليك إلى منطقة الصدر الأيمن والذراع الأيمن مع الدعاء إلى الله بنية صادقة أن يساعده على الإقلاع عن التدخين .

اليوم الثالث :

- تكرار ما سبق مع تدليك منطقة البطن والظهر مع التضرع والدعاء إلى الله .

اليوم الرابع :

- تكرار ما سبق مع تدليك الساق اليسرى فقط .

اليوم الخامس :

- نفس البرنامج مع تدليك الساق اليمنى فقط .

وثبت علمياُ أن التدخين يؤدي إلي الشيخوخة المبكرة ولقد وضعت هيئة الصحة العالمية التدخين على قائمة أسباب الوفاة يليه الإيدز ثم الإدمان وتذكر أن السيجارة التي تدخنها تحتوى على حوالي 3000مركب كيميائى

الطريقة الثانية:. العلاج النفسي (الإرشاد النفسي):

وفيه يتم الكشف عن أهم الأسباب المسؤولة عن دفع الشخص إلى إدمان التدخين ومحاولة إيجاد الحلول المناسبة. كما يهدف الإرشاد النفسي إلى إحداث تغيير في سلوكيات المدخن وعاداته. كما يتم فيه الشرح للمدخن عن فوائد الامتناع عن التدخين ومضار التدخين وذلك مع استخدام الوسائل التوضيحية المتاحة في عيادة مكافحة التدخين كما يتم قياس نسبة أول أكسيد الكربون للمدخن.

2. استخدام الأدوية:

يتم استخدام دواء زيبان (Zyban) في بعض دول المشرق وهو أحدث دواء يستخدم في مكافحة آفة التدخين ودولة قطر هي الدولة الخليجية الوحيدة التي أدخل هذا الدواء فيها، ويستخدم على النحو التالي:

حبة واحدة في اليوم لمدة ثلاثة أيام ثم حبة مرتين في اليوم بعد ذلك

ويستمر الكورس لمدة 8 أسابيع هذا مع العلم أنه يتم متابعة المريض بعد 10 أيام ثم بعد أسبوعين ثم بعد ثلاثة أسابيع والهدف من هذه المتابعة الطبية للمريض حتى يتم الحصول على أفضل النتائج.

ويعتبر دواء زيبان في الأصل دواء مخصص لعلاج الاكتئاب لكنه يساعد الأشخاص الذين يودون الإقلاع عن التدخين، ويعتقد بأنه ينشط مادة الدوبامين في المخ، وهي مادة تأثيرها مماثل للنيكوتين.

وهذا الدواء لا يحتوي على النيكوتين ولا يسبب الإدمان ولا يجب أن يتناول المريض هذا الدواء إذا كانت لديه أي من الحالات التالية:

1. الصرع
2. ورم بالمخ
3. جراحة بالمخ
4. أمراض نفسية متعلقة بالطعام (بوليميا أو أنوركسيا)
5. إصابة بالغة في الرأس

من الأفضل تناول الدواء مع الأكل لتخفيف اضطرابات المعدة. وفي حالة نسيانك تناول أحد الجرعات انتظر موعد الجرعة القادمة ولا تتناول جرعتين في نفس الوقت.

الطريقة الثالثة: بدائل النيكوتين:

تستخدم بدائل النيكوتين مثل اللاصقة الجلدية والبخاخ والعلكة لكن ما هو مستخدم في العيادة هو اللاصقة الجلدية Nicotine Patch فقط وذلك لسهولة استخدامها وقلة الأعراض الجانبية.

الطريقة الرابعة:العلاج بالأبر الصينية :

والحقائق العلمية تؤكد أن الوخز بالابر الصينية حقق نجاحا ملحوظا في علاج المدخن الذي يريد ترك التدخين، ولقد استطاع الوخز بالابر علاج ادمان مواد أقوى من النيكوتين وأخطر.. حيث عالج الوخز ادمان المورفين وهو أحد مركبات الأفيون التي تسبب الادمان الشديد لمتعاطيها.. وكان اكتشاف فعالية الوخز بالابر بالمصادفة في أحد مستشفيات مدينة هونج كونج. ففي حالة محددة كان هناك مريض يحتاج الى جراحة عاجلة، ولم يستطع طبيب التخدير استعمال عقاقير التخدير العادية نظرا لأن المريض كان مدمنا للمورفين مما يجعله غير حساس للعقار المخدر الذي يستخدم عادة في تخدير المرضى أثناء العمليات الجراحية، لذا فكر طبيب التخدير في الالتجاء لتخدير المريض باستعمال الوخز بالابر الصينية، حيث يتم ادخال ابر في مناطق محددة في الأذن والجسم بغرض تخدير أماكن بعينها في الجسم. وبعد اجراء العملية بنجاح، ولأن الأطباء المعالجين كانوا يعرفون بادمان المريض للمورفين، ولكي لا يعرقلوا عملية شفائه من آثار العملية الجراحية، فقد قاموا بعرض العقار المخدر عليه حيث أن جسم المدمن يحتاجه لكي يقوم بوظائفه الطبيعية والتي لا يستطيع الجسم القيام بها بدون المخدر الذي تم ادمانه. ولدهشتهم الشديدة فان المريض رفض المخدر قائلا أنه لا يشعر برغبة في تعاطيه، وتكرر الأمر في اليوم التالي، حتى تماثل المريض للشفاء وخرج من المستشفى بدون تعاطي المخدر وقد أظهر شفاء تاما من ادمانه.. وتكررت الحالة مع مريض مدمن آخر بنفس ظروف المريض الأول مما استدعي اهتمام الأطباء الذين انكبوا على دراسة تفاصيل الحالتين، حتى وجدوا أنهم استعملوا في المريضين وخزا بالابر في نقاط معينة مشتركة، وبعد التدقيق أمكنهم معرفة أن هناك نقطة في الأذن تسمى نقطة الرئة هي التي يمكن أن تعالج الادمان، حيث أنها تحفز المخ على افراز مادة الاندورفين الطبيعية التي تشبه تاثير مادة المورفين ولكنها أقوى بآلاف المرات، وهي لا تسبب ادمانا حيث أنها تفرز في الجسم الانساني الذي يتحكم في مستوياتها دون احداث أضرار. وبتكرار وخز هذه النقطة في حالات مشابهة كثيرة أمكن الحصول على نتائج مشابهة مما أكد فاعلية هذا النوع من العلاج بطريقة علمية منهجية.

مزيد من المعلومات في الطب والصحة اضغط هنا

‏ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

عزيزي الزائر بادر بوضع تعليق إذا كان الموضوع قد حاز على اعجابك - وساهم معنا بنشر تلك الصفحة لأكبر عدد ممكن من الناس عن طريق المواقع الاجتماعية مثل فيسبوك وتويتر والمنتديات عسى أن يستفيد منه الأخرين - مع العلم أن التعليق لن يتم نشره إلا بعد مراجعته.